تهانينا للعراق العظيم ؛ قانون تجريم المثلية

 

 

الاربعاء العشرون من شوال ١٤٤٥ للهجرة المشرفة

ماجد ساوي

 

y







يشرفنا هنا تهنئة دولة العراق الشقيق بالقانون الجديد الذي سد فراغا قانونيا فيما يخص الدعوة المثلية الحديثة ؛ ويجرم القانون الجديد العلاقات المثلية والتحول الجنسي والتبادل الزوجات ويعاقب عليها بالسجن لعدة فترات .

والقانون الجديد يمثل انتصارا للعراق الشريف الذي يرفض شعبه بصفته شعبا مسلما العلاقات المثلية الشاذة ؛ وهو امر حسن لاريب بحيث تصبح اي ممارسة داخلة للعلاقات المثلية امرا يعاقب عليه القانون ؛ وهو امر يعزز الامان الجنسي للشعب العراقي بحيث تكافح هذه الظاهرة الرديئة.

انه من الضروري سن قوانين تجرم العلاقات المثلية في البلدان العربية والاسلامية وما يتبع ذلك من حماية لمكون الاسرة وصيانة للافراد من الوقوع في حبائل العلاقات المثلية المشينة وسد الفراغ القانوني في هذا الصدد .

الدعوة المثلية الحديثة هي دعوة فوق انها شيطانية فهي دعوة تحمل انفاس الاطروحة الصهيونية اليهودية الخبيثة التي تسعى لنشر الفساد في الارض فعلينا التنبه لذلك والحرص على تطهير مجتمعاتنا العربية والاسلامية من الافراد المثليين والمؤمنين بالدعوة المثلية الحديثة والتضييق عليهم ما امكن ذلك ؛ والحمدالله رب العالمين واليه تصير الامور.

ماجد ساوي

الموقع الزاوية
https://alzaweyah.org/

 

 

نظام التعليقات والمشاركة في موقع الزاوية الادبي

 

اهلا وسهلا
 

 

 



website hit counter