مجلس الامن بقراره الاخير ينصف غزة اخيرا

 

 

الثلاثاء السادس عشر من رمضان ١٤٤٥ للهجرة المشرفة

ماجد ساوي

 

y







صوت مجلس الامن قبل ايام على قرار يطالب بوقف الحرب على غزة - الحرب التي تشنها اسرائيل - باغلبية ١٤ دولة وامتناع الولايات المتحدة عن التصويت ؛ وهذا القرار يعتبر تقدما في الحرب وتقدم في الموقف الامريكي وندعو للمزيد من الولايات المتحدة الامريكية.

هذه الحرب هي جريمة كبرى تشنها دولة اسرائيل منذ قرابة خمسة اشهر على قطاع غزة الصغير المكتظ بالسكان وقتلت فيها اكثر من ٣١ الفا وقرابة ٧٣ الفا من المصابين حتى ساعة كتابة هذه المقالة ؛ مع الدمار الشامل الذي عم القطاع وتهجير اكثر من مليوني فلسطيني من منازلهم وتدميرها ؛ وهو يعتبر مايوازي القاء قتنبلة نووية متوسطة الحجم على قطاع غزة.

نطالب دولة اسرائيل الان بتطبيق القرار الاخير وايقاف عدوانها والانسحاب الى خارج حدود قطاع غزة والسماح بدخول المساعدات للسكان المنكوبين ؛ فحالة الناس في القطاع كارثية ولا يمكن السكوت اكثر من هذا .

ولا يجب ان يتوقف الامر عند هذا بل يجب تقديم رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نيتينياهو واركان حربه للمحاكمة جراء ما ارتكبوه من جرائم في هذه الحرب الشرسة اللااخلاقية واللا انسانية على القطاع ؛ وملاحقتهم قانونيا طبعا.

نهيب اخير بالشعوب العربية والاسلامية الى النفير لتقديم التبرعات والمساعدات للمنكوبين في قطاع غزة خصوصا واننا في شهر القران شهر رمضان ؛ والحمدالله رب العالمين واليه تصير الامور.

ماجد ساوي

الموقع الزاوية
https://alzaweyah.org/

 

 

نظام التعليقات والمشاركة في موقع الزاوية الادبي

 

اهلا وسهلا
 

 

 



website view counter