الاستشراق ؛ والقبيلة العريية والمجتمع العربي

 

 

الجمعة .. الثامن والعشرين من رجب ١٤٤٥ للهجرة المشرفة

ماجد ساوي

 

y





الاستشراق موضوع شائك حقيقة ، حيث انه من العلوم الخادمة لموجات الغزو للمشرق العربي الاسلامي من القوى النصرانية الغربية ؛ ولكن في الحقيقة فان كثيرا من المستشرقين كانوا لايخدمون المستعمر والعديد منهم كانوا يقدمون رؤيتهم للمشرق العربي الاسلامي كرؤية علمية لاغير.

وفي النشاط الاستشراقي فيما يخص القبائل العربية فان كثيرا منه لدراسة هذه المنظومات العرقية وتدوين مايمكن حولها وقد بذل العشرات - بل المئات - من المستشرقين جهودا كبيرة كدراسة منصفة لهذه التكوينات القبائلية وتقديم منجزات علمية حولها ومصادر منمية للجدل العلمي في هكذا مجالات.

عكف كثير من المستشرقين لدراسة بنيان القبيلة العربية وانسابها ومكانتها الاجتماعية ومواردها ولغاتها وثقافتها ورؤساؤها وامراؤها وممتلكاتها واملاكها وقطعانها وغيره الكثير ؛ فاخرج لنا المستشرقون تراثا استشراقيا مميزا .

ومن هؤلاء المستشرقين الويس موزيل النمساوي الذي يشغل منصب عميد كلية في جامعة براغ وقد رحل هذا المستشرق الى بادية الشام وسكن مع قبيلة الرولة العربية - وهي قبيلتي - ومكث هناك احد عشر سنة - من ١٩٠٩ الى ١٩٢٠ - والف عدة مؤلفات عن قبيلة الرولة ككتابه " اخلاق وعادات بدو الرولة " ( ١ ) ؛ وكتاب شمال نجد وقد اورد فيهما العشرات من نتائج ملاحظاته العلمية عن طبيعة الحياة في هذه القبيلة ونظام الحكم والثقافة الشعبية وحروبها ومغاركها ومعتقداتها وغيرها .

واورد كذلك العشرات من القصائد وقد ابتدع ترميزا للاحرف العربية بالاحرف اللاتيتنية وقد وضع خريطة لشمال الجزيرة وذكر فيه مواضع العيون والابار ومواضع الربيع والرعي التابعة لقبيلة الرولة : وكل هذا هو جهد علمي قام به هذا البروفيسور المستشرق النمساوي.

وعليه فا الاستشراق يمثل الان موضوعا معتبرا وليس من ادوات الاستعمار كما قد يشاع عنه بل هو دراسة عالم المشرق العربي من قبل علماء نصارى غربيين بهدف فهم هذا العالم لاغير ؛ والحمدالله رب العالمين واليه تصير الامور.

ماجد ساوي

الموقع الزاوية
https://alzaweyah.org/

 

 

نظام التعليقات والمشاركة في موقع الزاوية الادبي

 

اهلا وسهلا
 

 

 



web counter