الشيخ محمد بن عبدالوهاب ، تقييم لحركته الاصلاحية ( ٢٠ )

 

 

الثلاثاء .. الثاني عشر من شوال ١٤٤٤ للهجرة المشرفة

ماجد ساوي

 

y







في كتاب التوحيد ، للشيخ محمد بن عبدالوهاب اورد الشيخ ايات قرانية عديدة واحاديث نبوية كثيرة ولم يذكر شيئا في هذا الكتاب سوى الدعوة الى توحيد الله تعالى ونبذ الشرك ، ولم يضمن الكتاب شيئا من ارائه واقواله واجتهاداته ، هو فقط سرد النصوص المقدسة المتعلقة بموضوعي التوحيد والشرك لا غير .

فلم يتحدث الشيخ في هذا الكتاب عن مفاهيمه الذاتية التي اوردها في كتبه الاخرى كانكار التوسل ومنع دعاء غير الله وتقسيم التوحيد الى توحيد ربوبية وتوحيد الوهية وتوحيد اسماء وصفات ، ابدا لم يذكر شيئا من ذلك في هذا المخطوط .

فقط دعوة لوحيد الله تعالى ولبنذ الشرك ، وهما امران قامت عليهما ملة الاسلام ورسالة رسول الله تعالى ، والشيخ هنا في مؤلفه هذا لم يات بجديد ، فالتوحيد ونبذ الشرك من المعلومات عند المسلمين عموما ولا ينكرهما احد منهم ، والشيخ في هذا الكتاب قد تحدث عنهما ولم يورد شيئا جديدا في هذا الباب - عدا تبويبه الايات والاحاديث الذي ضمنه ترتيبه الشخصي لها في موضوعي التوحيد والشرك - سوى السرد الممل للنصوص المقدسة لاغير .

والحقيقة انه هنا في هذا الكتاب كان يؤسس لمذهبه الذي تبعه فيه انفار من المسلمين وهو تكفير السواد الاعظم من الامة والزعم بانهم كفار مرتدون مشركون بما يرى انه مخالف لمذهبه في التوحيد والدعاء والعبادات وغيرها مما كفرهم به عياذا بالله تعالى .

فنقول ان هذا المصنف ساقط علميا فلا شيء فيه يستحق النظر والسرد فيه للنصوص حول موضوعي التوحيد ونبذ الشرك هو امر يقوم به البليد من طلبة العلم فان جمع النصوص المقدسة في هذين البابين اي التوحيد ونبذ الشرك امر يسير يحسنه كل احد من الناس وظهور موضوع توحيد الله ونبذ ماعداه من المعبودات في هذه النصوص لايخفى على ادنى الناس مرتبة في العلم ويمكن لاي طويلب علم ان يفعله ، فالشيخ هنا لم يات بفتح عقدي عظيم ولا منجز علمي كبير ، بل هو مجرد جمع للنصوص وسرد - باهت وروتيني - لها في مؤلفه هذا ، والحمدالله رب العالمين واليه تصير الامور.

ماجد ساوي
اولموقع الزاوية
https://alzaweyah.org/

 

 

نظام التعليقات واولمشاركة في موقع الزاوية الادبي

 

اهلا وسهلا
 

 

 



hit counter html