ان تكون طبيعيا ، في عالم ليس طبيعيا البتة

 

 

الاثنين .. الثاني من شعبان .. ١٤٤٢ للهجرة

ماجد ساوي

 



احاول كثيرا ان اكون انسانا طبيعيا وان اتوقف عن الجنون الذي يعتريني من وقت لاخر ، فبعد العارض النفسي الذي الم بي طوال ستة عشر عاما وقد عافاني الله منه مؤخرا وله الحمد والمنة ، اقول اني ابذل جهدا كبيرة للوصول الى الحال الطبيعية ويرهقني هذا كثيرا ويتعبني مرارا .

ان تكون انسانا طبيعيا في عالم غير طبيعي لهو امر منهك ومثير للقلق جدا ، فالناس يحاكمونك كل دقيقة كلما بدوت في الافق وينصبون لك المقاصل كلما ظهرت من شرفة خلوتك .

اريد ان اكون طبيعيا لاعيش حياة طبيعية كغيري الا انني اقف عاجزا عن ذلك والارض تعج بالهستيريا والناس من جنون الى اخر والعالم يتدحرج ككرة ثلج ضخمة نحو الهاوية وطبعا وانا داخله لا اكاد اثبت ولا يتبين لي موضع قدمي.

اقول اخيرا انني اعترف للقراء بالجنون الذي ينتابني من حين الى حين وان لا يقذفوني بالطماطم والبطاطس والكتشب كلما اعتراني ، بل اريد منهم ان يعدوه امرا طبيعيا ولا يختلف عن زقزقة العصافير صباحا او صوت افران الخبز مساءا .

انا انسان طبيعي جدا، واعتقد ان جنوني طبيعة لي اصبحت ترافقني كظلي فليعذروني ان اصابتهم طبيعيتي بالقلق والريبة والجنون ، فان ذلك امر طبيعي .. اليس كذلك ؟

ماجد ساوي
الموقع الزاوية
https://alzaweyah.org/

 

 

نظام التعليقات والمشاركة في موقع الزاوية الادبي

 

اهلا وسهلا
 

 

 
free counter