في رحلة البحث غن طريقة حياة .. افضل !!!

ماجد ساوي

  ٢٤ ..٣.. ١٤٤٢ هـ

 

 




اعتقد ان طريقة الحياة التي امارسها انا ليست مجدية او مناسبة او جيدة او حسنة ,بل انها سيئة جدا جدا جدا. ويتلخص الامر في ان الحياة مع ثلاثة اخوة ذكور في منزل واحد يعد ضربا من من الانتحار ونوعا من الجنون واحد حالات العته بلا اي ريب

فلا انت تعرف اين ذهب عطرك الخاص-غير الثمين على اي حال - المعد للصلاة ولا تدري لماذا يجب عليك ان تتشارك ملابسك الداخلية مع البقية ولا تعلم سبب فقدانك للاطعمة التي تضعها في الثلاجة في كل مرة ولماذا اختفت سجادتك التي اشتريتها من مدينة رسول الله عند زيارتك الاخيرة له قبل ثمانية عشر عاما وكيف اصبح مكان نومك -مجلس الضيوف- مرتعا لكل غاد ورائح وكل ساعة يقتحم من السائلين وغير السائلين ودوما تطل الاخت الجميلة براسها -اعني الانسة "خصوصية", وهي تبتسم لفرط ما آل اليه امرك وانتهى اليه شانك.

طريقة الحياة هذه انا استنكرها وان كنت لا اعلم طريقة حياة غيرها. ولعل اغلب من يسكنون في جزيرتنا العربية يعانون من ذات المشكلة حيث الجماعة هي الرابحة والفرد من خسارة الى اخرى .

ياترى كيف هي طريقة الحياة الامريكية او البريطانية او الفرنسية او اليابانية او الهندية او الروسية ياترى هل يعاني الافراد هناك كما نعاني مع مثل " قومن تعاونو ماذلو" وهل هم يتڜأركون حسابات اليوتيوب والايميل والتويتر مثلنا ام الامر لديهم مختلف

اتمنى ممن يعرف طريقة حياة افضل من طريقتنا العربية ان يسعفني بها وانا جد شاكر ممتن وفرح مسرور بتخلصي من جرابات اخوتي الضيقة.

 



 

 

نظام التعليقات والمشاركة في موقع الزاوية الادبي

 

اهلا وسهلا
 

 

 
web counter widget