ALZAWEYAH.ORG

 

 
   
 

ابــــدا بــذكــر الله عـظـيـم الـجـلالـة

 
 
 
 

ابــــدا بــذكــر الله عـظـيـم الـجـلالـة ...
الله رب الـــبـــيـــت راع الابـــابـــيـــل
و الــنـور كـالـمشكاة واعـظـم مـثـاله ...
الــلــي خــلـق جــنـة ونـــار ٍبـتـرتـيل
الـواحـد الـفـرد الـصـمد مـن شـماله ...
لـيـمناه يـعـطي مـاهو الـقال والـقيل
ذو الـسـبع مـرفـوعة وشــدت حـباله ...
ذو الارض مبسوطة وذو الصبح والليل
قــضـاب لـلاانـفـاس مـطـلـق رجـالـه ...
دفــاع كــل لـقـمة مـع الـحلق تـنزيل
مـدفـي صـغـار الـنمل مـشبع غـزاله ...
مـسقي وحوش الجرد محرك السيل
الاول الاخــــــر ولا احــــــد ٍ قــبــالـه ...
الـظـاهـر الـبـاطـن ولا احـــد ٍبـتـخليل
رحــمـن يـــوم الـكـرب مــارت جـبـاله ...
والـنفس فـوق الـجمر يوم المحاصيل
مـن يـساله مـا يـنسال لـكن سـؤاله ...
حــق عـلـى ابــن ادم ولافـيـه تـعليل
مــاخـاب مـــن كــائـن عـلـيه اتـكـاله ...
نــعـم الـوكـيـل الله ونــعـم ٍ بـتـوكـيل
يــاراكــب صــفــرا سـلـيـلة ســلالـة ...
كـالـحـصني بـفـمـها زبــدهـا تـهـاليل
حـــفــارة الــقـيـعـان فــيــهـا دلالــــة ...
اصـيـلـة مـــن يــعـرب الــبـل تـاصـيل
تـبدو كـقرص الـشمس او مـن خلاله ...
كــانــهـا كــالـخـيـل او انــهــا خــيــل
بـذيـولـهـا نــجــد ومـعـاهـا الـرسـالـة ...
تـضرب نـفود الجوف ضرب ٍ كما الفيل
حـــــره تــحـتـهـا كــالـبـرد او زلالــــه ...
تـسبح سـباحة تقل جني من الحيل
تـشـرب مــن الـزرقـا وتـلـحق هـماله ...
ويــصـبـح الـغـالـيـن مــــد الــدرابـيـل
ســـلام يــامـن رافـضـيـن ٍ احـتـلالـه ...
ســلام يـامـن داخــل الـقلب تـضليل
ســـلام يــامـن مــوتـه اول خـصـالـه ...
ســلام يـامـن ضـاع وسـط الـمحاليل
ســـلام يـامـن فــي صـلاتـه كـمـاله ...
ســلام يـامـن مــا اعـتدل اي تـعديل
ســلام يـامـن فــي سـمـاره جـمـاله ...
ســلام يـامـن كــان فـرد مـن الـجيل
ســـلام يــامـن كـــان ذكــر اعـتـداله ...
ســلام يـامـن كــان وافــي الـمكاييل
ســــلام يــامــن كــالـبـدر هــمـلالـه ...
ســــلام يــامـن عـــارف بـالـرجـاجيل
ســـلام يــامـن كـــان عــذب وصـالـه ...
سـلام يـامن نـفسه الـعدل لا الـميل
ســـلام يـــاذا الـمـجـد يـامـن عـيـاله ...
الـنـاس واخـوانـه هــل الـبـن والـهيل
حــــرم حــــرام الله وحــلــل حــلالـه ...
الــشـيـخ راع الـطـيـبـة والـمـعـامـيل
مـــن راس وايــل كـاسـبين الـجـمالة ...
كــانــه الــفـرقـد اذا عــــدت الــويــل
عــدنـان ابـــوه وعــمـه وثـــم خــالـه ...
مـن بـكر بـن وائـل هـل الـبل والحيل
سـبـعـين عـــام ٍ مـسـتـظل بـظـلاله ...
عـلـيـه مـــن رب الـخـلايـق مـظـاليل
احــيـا قــلـوب ٍ عــقـب جـــرد ٍلـحـاله ...
وارشــد عـقـول ٍ لـلـفعال الـمـجاميل
ان شــفـتـه تـهـابـه وتــاجـه عـقـالـه ...
مــزيـون مـــا مـثـلـه ولافــيـه تـمـثيل
عـيـونـه الـنـيـشان شــفـاه ابـتـهـاله ...
شــواربـه لـلـحلف ولـذراعـه الـشـيل
الــــــف واربــــــع مـــيـــة انــتـقـالـه ...
عـلـيـه عـشـرين ٍ وخـمـس ٍ وتـهـليل
يـــوم الله اخــفـى مـظـهـراته دلالــه ...
بــتـراب حـــدر الــقـاع قــرم كـجـبريل
اخـفـى عـديـم ٍ بـالـقبر فـوقـه رمـاله ...
كـــم كـــان قــبـر .ٍلـلـمعادين لا ذيــل
اخــفـى كـريـم ٍ فــي تــراب ٍ وهـالـه ...
كــم كــان لـلـضيفان حـفـل وتـحفيل
اخــفــى رشــيــد ٍ بـالـقـبر مـالـقـاله ...
كـم كـان بـه دجـلة وكـم كـان به نيل
اخـفـى عـطـوف ٍ بـالقبر فـي جـداله ...
كـــم كــان فـكـر ٍ حـكـمة ٍ بـالـتماثيل
اخـفـى جـلـيل ٍ بـالـقبر مــن جـلالـه ...
كــم كــان قــران ٍ وكــم كــان انـجيل
اخــفــى اصــيــل ٍ بـالـقـبر كـخـوالـه ...
عــمـامـه جـــدوده وقــومـه مـعـازيـل
اخــفـى امــيـر ٍ بـالـقبر مــن خـمـاله ...
كـــم كــان مـعـدود ٍ اذا عــدت رويــل
اخـفـى عـظيم الـشان وضـح ٍ قـتاله ...
صـاحـبه فــي نـعـمة ولافـيـه بـرطيل
اخـفى مـن اخفى غير من كان غاله ...
اخـفى طـويل الـعمر ابـو كـل تـطويل
يـــاطــاهــر ٍ يـــاطــاهــر ٍبــالــمـبـالـة ...
مــا مـنك كـود الـزين سـود الـجعاليل
الله عليك ان جيت وان رحت اكتماله ...
وان قـمـت والا كـنـت قـاعـد بتـدليل
كـمـلـت مــن رجـلـيك لاعــلاك دالــه ...
انــا بـحـسنك ويــل حـسـنك ويـاويـل
يـالـفـرد بــيـن الــنـاس يـابـن طـوالـه ...
يــا ابــن هــذال (ن) وابــن كــل حـليحيل
ان قــلــت ابـــن ســعـود روح ولالـــه ...
مـن وصـفك الا انـه لـحضرتك تجميل
وان قــلـت ابــن شـعـلان اذن بـلالـه ...
مـاتـلـحق الـشـعلان مـثـلك ولـوقـيل
اخـفـى الامـام الـهادي.. الـعازف آلـه ...
الـــمــوت والــمــيـت انــــا بـالـتـآويـل
يـالـموت مـا تـدري مـن اخـفيت وآلـه ...
مـسـتغربين شـلـون لـلـموت تـمهيل
يالله يـــــا مــقــدر عـلـيـنـا اغـتـيـالـه ...
اقـبـلـه بـالـفـردوس ولـبـسـه اكـلـيل
واجـعـله بـيـن الـحـور واعـقـبه مـالـه ...
الا انـت يـامنادي لموسى على تليل
واجـعـله فــي حـصـنك الـيـكم مـآلـه ...
واعـطـف عـلـيه بـفضلكم يـالتفاضيل
عــبـدك اتـــاك وعـنـدكـم لـــه نـزالـة ...
يـامـنـزل الـفـرقـان والـحـمـد والـفـيل
وسـبـع الـمـثاني والـمـئين الـمـقالة ...
يا مـفـصـل الايـــات يـــا انـــت مـنـزيـل
يــابـاعـث ٍ نــــوح ٍ ولا قــــد هــدالــه ...
يـاكود سـبعين ٍمـعه وعاقبت بالسيل
يـامـرسل صـالح بـناقة وقـطّع عـقاله ...
سـمت العذاب بسوم ما سيم تنكيل
وارســلـت هـــود لــعـاد ام الـضـلالة ...
واخـذتـهم بـالريح ٍ وامـسو الـى زيـل
ولـــوط الـــى قـــوم ســعـو لــلازالـة ...
خـسـفـتـهم خــســف ٍوصـارواقـاويـل
وايـــوب ويــوسـف ويــونـس رســالـة ...
وداوود ذا الايـــدي ونــعـم المـراسـيل
ومـوسـى ويـحـيى ابــن زكـريـا وآلــه ...
ومـريم وعـيسى ابـنها .. بالاناجيل
تـنـشي مـن الـبحر الـذي مـن زلالـه ...
زمـزم سحاب سود منشى التحاميل
مـــن قــصـي بـحـور ٍ جـديـد هـمـاله ...
اصـفى مـن الـطفل الـذي بالزهاميل
ويــدرج عـلى قـبر ٍ غـدا فـي شـماله ...
فــيـه الــذي كــم كــان قـبـار لـلـعيل
يـذعـذع عـلـيه بـصـبح وثـمـن يـخاله ...
يـرمـيه رمــي الفـرّس .. اللي مـغاليل
عـلـيـك يــابـوي الــسـلام .. وخلاله ...
كـالـقـوس لا تـنـبـل ..  ولا بـــه مـنـابيل
عــلـيـك يــابــوي الــسـلام وجــرالـه ...
دمـــع مــن الـعـينين كـنـي مـنـاجيل
عــلـيـك يــابــوي الــســلام و ارتجاله ...
رجـلـيك لــو تـرضـى اكـون الـمراجيل
عــلـيـك يــابــوي الــسـلام وحــلالـه ...
صــوت بـحـلقي زاده الـقـلب تـجـليل
اشــهـد بـــان الــوقـت هـــذا خـبـاله ...
يـاهـوخـبـيل الــوقــت يــاهـوّ خـبـيـل
روحـــــت مــامــنـك ابـــــد لـلـثـمـالة ...
اقـفيت كـن الـخلق عـقبك مـساطيل
غــبــت ومــعــاك غــيــاب  لا لا طـرالـه ...
انـــه فـــراغ فـــي فــراغ ٍ والـمـناديل
تــرشـف هـمـالـيل ٍ تـعـدى احـتـماله ...
حــزن ٍعـليك..  وكم كنت كل المناديل
جـوعي نـبت مـن عقب فقدك وجاله ...
شـعور فـي نـفسي عـظيم الـتهاويل
مــا كـنـت قـبـلك كــود عـيـل عـيـاله ...
امـــه وابـــوه وجـــده الـلـعب بـالـتيل
فــجـاة لـقـيت الـوقـت يـرمـي نـبـاله ...
يـالـدرع فــي صــدري كـثـير الـتـنابيل
فالله يــرحـم ابـــو ابــو . . كــل قـالـة ...
ويـغفر لـمن هـو كـان مـسباح تـهليل
ان كـنـت مــن مـكـة ..  فهذي مـقـالة ...
ارسـل عـلى اهـل الـفيل .. طـير ابابيل
وخـتـامها صـلـو عـلـى الـمـختار وآلـه ...
وســلام مـنـي .. عــد هـمل الـهماليل